Pan's labyrinth فانتازيا صنع في إسبانيا  

May 17, 2009

El laberinto del fauno (Pan's labyrinth) - 2006

Director: Guillermo del Toro

Writer: Guillermo del Toro

Starring: Ivana Baquero, Doug Jones, Sergi López, Maribel Verdú, Ariadna Gil

Music: Javier Navarrete

Cinematography: Guillermo Navarro

Tagline: In darkness, there can be light. In misery, there can be beauty. In death, there can be life....

نوعيتي المفضلة من الأفلام هي أحد نوعين : أفلام سوداوية شديدة التعقيد تجعل عقلك يعمل بطرق لم تعهدها من قبل وتستفزك للتساؤل والتفكير ، أو تحرك روحك ومشاعرك لدرجة تصيب جلدك بقشعريرة جميلة تنعش روحك من سباتها العميق .. النوع الآخر هي أفلام الفانتازيا البعيدة عن واقعنا العفن والتي تنجح في أن تقتلعني من هذه الدنيا لعوالم أخرى وأحلام أجمل !! حسناً هذا الفيلم يمكنني أن أضعه في تصنيف ثالث وهو الفيلم الحالة الذي تعجز عن وصفه ، تصبح بعد مشاهدته كفأر غمره طوفان كاسح وأصبح مبهوراً لدرجة الشلل بما أمامه من قوة عاتية .. هذا هو حالPan's labyrinth

Pan's labyrinth هو انتاج إسباني خالص لمخرج واعد ومتميز هو جيليرمو ديل تورو وأيضاً لقصته ، وبعد متابعة عوالم الفيلم سيقفز تساؤل حول الحالة النفسية والعقلية التي تدفع شخص ما للإبحار في الخيال لهذه الدرجة الجميلة البسيطة!!! نعم الفيلم به عالم خيالي فانتازي لكنه طرح بشكل في قمة الاتقان ، بين إجادة نقل الصورة القادمة من عوالم الخيال والأساطير وبين إجادة لبعث فيض من الأحاسيس والجمال الروحي للمشاهد ، الفيلم بحق هو أفضل أفلام الفانتازيا التي شاهدتها وأحد أهم التجارب المعاصرة.

الفيلم لا يمكن وصفه واختصاره في كلمات دون الاستعانة بالصورة المتميزة التي نقلها ديل تورو للشاشة ، هي ذات صعوبة وصف الأحلام !!! دائما ما كنت أربط القدرة على وصف الفيلم بمدى جودته ؛ إن استطعت أن أختزله في كلمات سهلة فهو فيلم بسيط في الأغلب تافه أو ليس من نوعي المفضل ، كحال الأفلام العربية في أغلبها والسيناريوهات المكررة لدرجة القرف !!!! وإن احترت في وصفه وعازتني الكلمات فهو فيلم متميز وعميق ومن نوع السهل الممتنع !!!

محاولة لعرض بسيط عن التحفة : تقع أحداث الفيلم في وقت الحرب العالمية الثانية وفي إسبانيا وتحديداً في فترة سيطرة الرهيب جنرال فرانكو على البلاد ، ويحكي قصة فتاة صغيرة تدعى أوفيليا تنتقل مع أمها الحامل للعيش مع زوج أبيها القائد العسكري القاسي كابتن فيدال في إحدى قرى الريف الإسباني الساحرة ، وهناك تكتشف وجود عالم ساحر وخفي عن الأعين في الغابة القريبة ، وتخدل في عدد من المغامرات والمواقف في محاولة منها لاجتياز الواقع المرير نحو هذا العالم الساحر !!! في ذات الوقت يتنقل بنا ديل تورو مع عدسة المتميز خافيير نافاريتي – حصل على أورسكار مستحق عن تصوير هذا الفيلم – بين عالم السحر والجن وخيال الطفلة البريئة وبين الواقع المرير القاسي الذي عاشته إسبانيا في هذه الفترة في عرضه لقسوة الكابتن فيدال وللمقاومة الشعبية لثوار القرية على طغيان القائد العسكري .. وبين هذا وذاك تدور عجلة الحلم الذي خاطه ديل تورور...

ما لفت نظري في الفيلم هو أن التمثيل كان في درجة انفعالاته كما يمكن أن نرى فعلاً في حلم !!! ليس بالتمثيل البارد ولا بالتمثيل المنفعل ولا حتى بالتمثيل الطبيعي المتقن !!! شخوص الحلم/الفيلم لم يكن أداءهم بالروعة الأوسكارية مثلاً ، مع إقراري بتميزهم الملفت إذا ما قارنا بينهم وبين غيرهم .. ومع ذلك فما نقلوه من حالة ومن حلم كان في قمة الروعة من الصغيرة ايفانا باكويرو إلى المتميز سيرجي لوبيز مروراً بالموهوبة ماربيل فيردو .. أعتقد أن السر هو في إجادة الحاكي وهو عدسة الكاميرا ومن خلفها .. ديل تورو استعان بالممثلين كأداة لنقل الحلم ، وظفر بممثلين في غاية البراءة والصدق ساعدوه لنقل هذا الحلم .. هم والتصوير الحالم والميكياج الساحر وإخراجه ساعدا في نقل حلم ديل تورو للواقع !!!

لا فائدة أخلاقية أو عظة أو رسالة يمكن أن تكون أوضح مما نقله لنا هذا العمل .. البراءة والقدرة على الحلم هما ما يصنعان الأمل ، وبهذا تستمر الحياة .. الفيلم باختصار يستحق المشاهدة من قبل كل حالم حول العالم...

Facebook Comments

Design by Blogger Buster | Distributed by Blogging Tips