The Shawshank Redemption حينما تعلمنا القيود حقيقة الحرية  

May 04, 2009


The Shawshank Redemption- 1994

Director : Frank Darabont

Writer : Stephen King (novel) - Frank Darabont (screenplay)

Starring : Tim Robbins, Morgan Freeman, Bob Gunton, William Sadler, Clancy Brown, Gil Bellows

Cinematography : Roger Deakins

Tagline : Fear can hold you prisoner. Hope can set you free.



اليوم أتحدث عن أعظم واحد من أعظم الأفلام في تاريخ السينما الأمريكية، فيلم The Shawshank Redemption "إصلاحية شاوشناك" ، ستجدون كلامي ورأيي عن الفيلم قليل جدا ولا يفيه حقه ، لكن إعذروني .. الفيلم لدي أكبر من أن تفيه بضع أسطر حقه ، الفيلم من عينة الأفلام التي تخاطب روحك مباشرة ، وتنقل لك فيض من الأحاسيس التي ربما في لحظات تغمرك لحد الإغراق !! وحينما يتحدث هذا الفيلم عن الأمل ، فأنت أمام تحفة فنية بلا ما يدعى للشك من مجال .


الفيلم باختصار يحكي قصة الحياة في السجن وعالمه الموحش، مصطلحاته وقواعده وأعرافه ، كل هذا نراه من عين بطل ونسمعه من لسان راوى في تيمة جميلة وبالرغم من سهولتها الظاهرة لدى كتابة السيناريو وما تضفيه من انيسابية بسيطة للحوار القليل أصلاً مما يركزه ويصقله ، إلا أن جعل المتلقي يبتلعها ويندمج بها أمر في غاية الصعوبة .

القصة باختصار مرعب ، آندي دوفرين محاسب بسيط يدان بالسجن المؤبد لقتله زوجته وعشيقها وهي التهمة التي لم يرتكبها ، نعيش معه في سجن شوشناك ونرى كيف يتغير ويغير من حوله ، ونرافقها حتى هروبه من السجن وانتصار أمله بالحرية على قيود الخوف من حوله . هذه هي القصة في كلمات .. تيمة شاهدناها وسنظل نشاهدها آلاف المرات ، لكن في شوشناك الأمر مختلف ..

دوفرين – قام بدوره الرائع تيم روينس - يتعرض لشتى الآلام والمضايقات التي تصل لحد الاغتصاب في السجن ، هذا كله لا يوقفه عن عزمه بالتمسك بالأمل على طول الطريق .. دورفين يؤمن أن هذا هو ما سيبقيه آدمي ، أن الأمل هو ما سيمنع جدران السجن من أن تأسر روحه .

ا

الراوي هنا هو ريد – الأكثر روعة Morgan Freeman – شخص أسرت روحه الحياه القاسية داخل شوشناك ، لم يعد يأمل في حياة خارجه ، تأقلم على هذه الحياة ولم يعد يعرف لغيرها سبيل ، يرفض أفكار دوفرين لأنها تهدد منطقته الآمنة كما يقولون ، لأنها تعده بجنة لا يؤمن بتحققها في الواقع ، نسمع له ولآرائه ولمتابعته لحياة دوفرين ، هو المحرك الأساسي لمتابعتك للفيلم طوال الوقت ، لا أعتقد أن هناك من يستطيع أن ينقل لنا مات نقله موريغان فريمن من خلال صوته المريح كراوي ومن خلال جبروت قدراته التمثيلية في المشاهد القليلة التي ظهر بها على الشاشة.

تجمع الصداقة بين الرجلين ، آندي ببشاشته ونزاهته الغريبة على هذا المجتمع القاسي ، وريد بحنكته كسجين مخضرم وانجذابه للأمل الظاهر في دوفرين رغم خوفه منه .


تجمع الصداقة بين الرجلين ، آندي ببشاشته ونزاهته الغريبة على هذا المجتمع القاسي ، وريد بحنكته كسجين مخضرم وانجذابه للأمل الظاهر في دوفرين رغم خوفه منه .


مع العديد والعديد من الأحداث المصاحبة ، من ترتيبات دوفرين للهروب ، إلى إدارته لضرائب آمر السجن وضباطه ، إلى تغييره الأجواء المظلمة في السجن ، تتهادى القصة الجميلة بأحاسيسها ومعانيها بالرغم من قسوة صورتها وسوداويتها . لنمر بأفضل مشهد لي في الفيلم للسجين العجوز الذي يحاول أن يقتل أحد رفاقه كي يكمل حياته في شوشناك ، هو لا يعرف غير الحياة في شوشناك ، شوشناك أصبح حياته وجدرانه أصبحت تحميه من الحرية خارج أسواره !! الحرية لم تعد تصلح له ، لقد قهرت روحه داخل السجن ، ولا نفع لحرية لعجوز ميت الروح ... أفضل المشاهد في الفيلم وتتابع المونتاج الجميل هي كيف يسقط المخرج مشاهد العجوز في محاولته للتأقلم مع سجنه الجديد خارج شوشناك في رسالة أرسلها لرفاق عمره في السجن – دوفرين وريد والعصابة – قبل أن ينتحر في واحد من أعظم المشاهد في رأيي !!! ذات السيناريو الذي كاد ريد أن يكرره بعد الإفراج عن لولا أن امتنع وارتحل للبحث عن دوفرين بعد هروب الأخير ...

الفيلم باختصار جوهرة لاتحكى بل تستحق المشاهدة بجدارة .. في رأيي أن من لم يشاهده لم يشاهد سينما في عمره !!! الفيلم الجوهرة من إخراج الفذ Frank Darabont وهو كذلك كاتب السيناريو عن رواية العظيم ستيفن كينج ، كل ما كتب كينج تقريباً تحول لتحف فنية على الشاشة الكبيرة ، يبدو أن الرجل نيق في اختياراته لمن يقوم بماذا .. ويبدوا أنه يصيب النجاح في كل مرة !! التعاون بين كينج و داربونت سيتكرر لاحقاً في رائعة جديدة وحول ذات تيمة السجن والحياة فيه في فيلم The Green Mile مع بطلي المفضل هانكس العظيم . وقبل هذين المشروعين كان التعارف بين الفنانين من خلال فيلم قصير باسم The Woman in The Room لرواية لكينج تقاضى لحق تحويلها من داربونت دولار واحد فيما يعرف بـ Dollar Deal لتشجيعه كمخرج صغير .. داربونت أجاد في هذا الفيلم كمخرج بطريقة ملفتة ، وتعامل باحترافية ملفتة مع النص الدسم لكينج واتقن اخراج دور الراوي بالطريقة المطلوبة ، لم يغرقك في كآبة عالم السجون لدرجة نسيان الأهم وهو روح الأمل في آندي دوفرين ، ولم ينسيك ما يعنيه السجن من ألم لمن فيه . تعامله مع التصوير جاء كسينفونية بديعة في تعاون أهاذ مع روجر ديكينز ، ديكنز فارس متميز ذو رؤية متميزة خلف كاميرته ، فيلمنا و Dead Man Walking و Fargo و The Big Lebowski و A Beautiful Mind و The Village و Jarhead و No Country for Old Men و و و و .... الرجل ماكينة للإبداع خلف الكاميرا وأساليبه ضامنة للنجاح في أي مشروع وهو حصان رابح في هوليوود!!

أجمل معنى في الفيلم تتلقاه روحك مباشرة ، هو أنه مهما كانت الظروف ، مهما كانت القيود حول جسدك ، لن يستطيع أحد تقييد روحك ، فهي الموطن الحقيقي للحرية . آندي دوفرين علمني هذا ..

أجمل معنى في الفيلم تتلقاه روحك مباشرة ، هو أنه مهما كانت الظروف ، مهما كانت القيود حول جسدك ، لن يستطيع أحد تقييد روحك ، فهي الموطن الحقيقي للحرية . آندي دوفرين علمني هذا ..


Facebook Comments

Design by Blogger Buster | Distributed by Blogging Tips