Rise & Fall...  

April 30, 2010

بين الحين والحين كان يرفع رأسه لينظر لسمائه.. بين تارة وأخرى كان يشعر بالحياة كما كان في ذروة حياته قبل أن يتركوه هنا لوحده..

في تلك اللحظات النادرة.. كان يتذكر كيف كان يملك العالم.. كيف كان شعوره وهو في نشوة السعادة.. في تلك اللحظات الشحيحة.. كان يقنع نفسه أنه ما زال يحيا حلمه الجميل..

يشعر بجهد السعادة على كاهله.. فيشق عليه أن يتابع النظر إلى تلك السماء الأرجوانية الفسيحة.. أصبح للأمل ثقل على قلبه.. نخور قواه.. ويخبو وهج الحياة بداخله.. يسقط ذقنه على صدره.. تتردد أصداء الانهيار في حجرات قلبه.. يفتح عينيه بعد أغلقهما من الخوف.. ليرى مجدداً أحلامه القديمة وقد صارت ركاماً كالحاً بين قدميه..

يبكي.. يصرخ.. ثم يستكين.. منتظراً استراق النظر مجدداً إلى السماء.. حين يستجمع قواه.. ليعاود الإنهيار من جديد..


Facebook Comments

Design by Blogger Buster | Distributed by Blogging Tips