أشتاق لها  

May 19, 2011

تائه أنا .. بين تراتيل النجوم وعويل المساء..
أجري أنا..
وأرغي.. وأزبد..
ثم أركد.. كسطل ماء !!
تتسلل روحي هاربة.. مشدوهةٌ.. متوجسة..
ويتوقف قلبي عن الخفقان..
ككف العقارب عن الدوران..
قد عانى وقاسى..
صار منبوذاً كسير..
أصيب بالبلادة..
بعد أن كان في صدري متلألئاً ..
كقلادة..
لم يا سيدتي؟
كيف؟ ومتى؟
قررتِ الرحيل..
وبعد أن أهديتكِ إياه.. أهديتني العويل!!
لكن الذنب ليس عليها أو لها..
الذنب كل الذنب في أنـا!!
فأنا.. والله .. أشتاق لهـا..!!
أشتاق لها.. رغم الهوى الذي صار.. هوا
أشتاق لها..
رغم ألف دبوس في مهجتي مغروس.. رغم الجفا
أشتاق لها..
رغم الجَنِيَة.. ماجنته عليّ وما جنيته انا عليها.. انا
أشتاق لها..
رغم دنو الغسق.. رغم ما أغرقني من قلق.. رغم ما جاني من أرق..
أشتاق لها..
رغم قتلها لهواي.. رغم سفكها لدماي.. رغم منعها لدواي.. لهــا فهي الدوا!!
أشتاق لها..
رغم الأذى .. رغم ظلمي لهـا.. رغم جنوني في حبها.. وجنونها..
أشتاق لها..
وشوقي لها.. هو السد.. هو الحامي.. مني لهـا..

Facebook Comments

Design by Blogger Buster | Distributed by Blogging Tips